كشفت صحيفة ماركا الإسبانية عن فكرة تدرس في الوقت الحالي لدى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم من أجل الحد من قوة كبار الأندية في اسبانيا وانكلترا وألمانيا وايطاليا وفرنسا.

ويأمل اليويفا في ظهور قوى كبيرة من أندية سلوفاكية وتشيكية وروسية ومن بلاد آخرى مع ظهور فكرة تقليل عدد النجوم الكبرى والمواهب في أندية مثل برشلونة وريال مدريد وظهور أندية صغيرة.

ويعمل “أليكساندر سيفيرين” رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم من أجل البحث عن قوانين للحد من سيطرة أصحاب الأموال على المواهب وهو ما يتماشى مع العقوبات التي وقعت ضد ريال مدريد وبرشلونة وأتلتيكو مدريد بسبب ضمن عناصر دون السن القانونية.

وينتظر أن يواجه سيفيرين ضغوطات كبيرة من كبار أندية أوروبا للحد من تلك الأفكار التي سوف تتسبب في مشاكل عديدة لها.